Tuesday, April 14, 2009

عبر الطرقات


عبر الزمن أجوب نفس الطرقات
اتذكر انفاسنا
كلماتنا و احلامي
دونك 
ربما تتذكرني الطرقات و بعض الوجوة
بينما لا تذكرني انت 
صرت اعيش في عالم الذكري
و دفء الطرقات

في نفس الطرقات انا و انت
اشرب كأس الالام
ارجوك الهدوء
و لكنك تصر علي قتلي
ترحمني الطرقات 
و تطعنني أنت

الان ادق الطرقات بقدماي
دون رفيق
تتذكرني الطرقات و تنعم علي بنسيمها
و تحرقني انت بنار الذكري

8 comments:

سمراء said...

عندما نلتف لنعود نمشي عبر نفس الطرقات نري اثار اقدامنا فنعرف طول الطريق التي مشيناها ونري اثار اقدام من كانوا يسيرون معنا وندرك قوة الأثر ومدي عمقه ووقتها فقط ندرك قيمة تلك الآثار



سمراء

حازم سويلم said...

لو لم يكن يستحق, لما أحرقتك نيران ذكراه

جميلة وعفوية ومباشرة.. تحياتى

soly88 said...

غالبا ما يدوم الطريق
ويختفى الحبيب او الرفيق
ربما اجتذبته طرقات أخرى
ولو عاد
ربما لن نشعر بالونس الأول

blue-wave said...

كالعادة
كلمات جميله حزينه قويه

someone in life said...

سمراء
و لكنها أثار فاين موجدها؟
فهل علي ان اتتبع أثر اقدامي فقط منتهي الوحدة

تحياتي

someone in life said...

حازم سويلم
و احيانا تكون الذكري نار مؤلمه تحرق
نار ذكريات مؤلمه
ليس كل الذكريات جميله

تحياتي

someone in life said...

سولي 88

عندك حق اللي بيروح ما بيرجع

تحياتي

someone in life said...

blue wave

شكرا لاطرائك

تحياتي