Wednesday, June 17, 2009

البلورة السحرية

دعتني الساحرة العجوز الطيبة لأنظر في بلورتها السحرية .. رأيت العالم و عجائبه .. رأيت البشر و طباعهم
لفت انتباهي احداهن تقف هناك وحيدة تحت اشعه الشمس الحارقة يمر بها المارة و لا يلقون تحية يمر بها البشر
يقلبون فيها و لا البضاعة البائرة .. تجري هنا و هناك تحتمي من أشعه الشمس و تتمني بعض قطرات من الماء
حل المساء نظرت اليها وجدتها مكومة وحيدة في غرفه مظلمة تحتضن نفسها و تهدهد فيها كما لو تهدهد طفل صغير
يتيم فقد أمه و تلعق جراحها كما تلعق القطة ألامها و جراحها و تموء في صمت حزين
أردت ان أمد يدي لها لعلي امسح الامها منعتني يد الساحرة الطيبة و قالت نصيب يا ابنتي
لم انم ليال طوال افكر فيها و في حالها كانما هي .... !!!!

4 comments:

كلام على بلاطة said...

كلى الم وضيق لعدم وجود الانسان لمخاص الصديق
وان اوجدنه فبشروط مجحفة اكثر الما واكثر ضيق
ولا اغرف سببا لهذا الامر السىء والحظ الصفيق
وحظى معاهم ما تقولش ...اقلهم تخصص حريق
بوجه ناعم الملمس ثعبانى وانعم من فينو الدقيــــق
ومخالب نمر شرس وعقل وفكر خاين زنديـــــــق
واعتقاد بصواب عمله وفى ضلاله مستمر ولا يفيق
برغم اشارات الله له ولكنه كمن دفن نفسه فى ابريق
==============

someone in life said...

كلام علي بلاطه

شكرا لزيارتك و كلامك في العمق
و اضيف ليه يا سيدي علي التجمل في محادثات الشات و التليفون تقول ايه ملمس حرير
و بعدين الوش الحقيقي يبان لو مش هاتحقق الاهداف

تحياتي

راجى said...

اسلوب جميل

طبيب فقد الامل said...

عزيزتى الحزينة
لكى لا تأسوا على مافتكم ولا تفرحوا بما اتاكم
هكذا يعلمنا الله