Tuesday, June 2, 2009

الأخذ بدون عطاء

تجري العادة حاليا ان يطلب منك الأخرون دائما دون ان يفكروا في احتياجك انت سواء كان المطلب مادي او معنوي
الخادمة تطلب المال دون ان تؤدي عملها جيدا فقط تريد ان تجري لتبحث عن غيرك و مال اكثر
العامل لا يتقن عمله فقط يريد ان ينهي العمل في أقل وقت ليبحث عن غيرك
المدير يطلب العمل الكثير دون ان يفكر هل تأخذ حقك في الراتب المناسب او حتي يتم تقديرك معنويا
احيانا التقدير المعنوي اهم كثيرا من التقدير المادي لانه يشعر الفرد بالرضا النفسي فينتج أكثر
حتي في الصداقه يطلب منك الاخرون الابتسام دائما ان تكون لطيفا كريما محبا سعيدا طوال الوقت
دون التفكير في ألامك او احتياجاتك الشخصية الجميع يفضل الاجتناب و عدم المشاركة
( كده أريح بلا وجع دماغ )
يطرق البعض الباب مشيرا و ملوحا بوعود كثيرة انه سيوفر و يقدم كل الحلول التي ستحول حياتك
الي جنة بينما هي في النهاية مجرد كلمات لتقضيه بعض الوقت و الله اعلم بالنية لاننا بشر
نأخذ بالفعل بينما الله هو رب القلوب و النوايا
الأخرون يبغون قضاء وقتا لطيفا دون التفكيرفي رد ما أخذوه ... عليك فقط ان تعطي و تعطي و لكن
حذار ان تطلب و الا كشروا علي انيابهم و ظهرت عبارات الامتعاض و الزهق و المشغوليات
ماكينة العطاء توقفت أخيرا عن العمل و ماكينة الأخذ حسابها صفر

9 comments:

OverFOrty said...

تحليل متسلسل و منطقى من المطلب المادى الى المطلب المعنوى سلسله من الاحتياجات سواء الماديه او المعنويه
ماكينه العطاء لابد ان تغذى رصيدها من حين الى اخر عن طريق الاخذ حتى لا تنضب و تجف
افضل الحالات هى التى يكون فيها توازن بين العطاء و الاخذ و ينطبق هذا على العمل و الصداقه و المعارف الخ اما بعض الحالات الخاصه جدا تكون ماكينه العطاء كارت بلانش و نزداد سعاده و يزداد الرصيد كلما اعطينا
تحياتى

مياسي said...

حتى الأخذ مرات لازم يكون بالقوة
يعني الناس اللي بيغلبوا حالهم يبادلوكي العطا قلائل
وبذلك يكون الخيار لك وحدك

حاول تفتكرنى said...

المشكلة الأذلية

الاخذ والعطاء ، الربح والخسارة ،

تري ما لديك ؟

ولكن من الجيد ان لديك منطق يحدد التفاصيل الدقيقة حتى لا تعطي بدون أخذ لتتعادل القضية

تحياتي واحترامي

طبيب فقد الامل said...

اتذكر يا سيدتى
حديث لرسول الله صلى الله عليه وسلم يقول فيه
اليد العليا خير واحب الى الله من اليد السفلى
واتذكر مقوله لامام الدعاة ان من نعم الله عليك احتياج الناس اليك
فابتسمى فلازلنا نتنفس
تحت سماء الله

someone in life said...

over forty
كلامك مظبوط لابد من تغذيه ماكينه العطاء من حين لاخرو لو بكلمه او همسه أو بسمه و بناحيه ماديه في العمل لكن احيانا هذا غير متاح علي الاطلاق

تحياتي

someone in life said...

مياسي

يعني ازاي اخد بالقوة في الحاله دي يا عزيزتي مش اسمه عطاء اسمه اغتصاب
العطاء بحب اجمل شئ

تحياتي

someone in life said...

حاول تفتكرني
و لما لا أاخذ ؟ الجميع يأخذون بما فيهم انت شخصيا
لا احد يعطي بدون مقابل
شكرا لمرورك
تحياتي

someone in life said...

طبيب فقد الامل

مرحبا بعودتك للتعليق

ااقصد هنا العطاء المعنوي اما الصدقه فطبعا لابد من اخفاءها

تحياتي

dreem said...

حلو كلامك وواقعى
تحياتى