Monday, December 1, 2008

فيروزيات - 2



عودة لذكرياتي مع فيروز الرائعه


البوسطة



اتذكرتك يا عاليا و اتذكرت عيونك .. يخرب بيت عيونك يا عاليا شو حلوييييييييييين

تذكرني عاليا بالفتاة الغنوج الجميله في شارعنا الهادئ بمصر الجديدة و فعلا كان اسمها عاليا 
كانت هذه الفتاة منذ صغرها تعشق الدلال و الدلع في الشارع من اول مشيتها الي نظرة عينيها و هي حتي لم تتجاوز المرحله الابتدائية
و علي النقيض  تماما اختها كانت تبدو مثل الصبيان في شكلها و ملابسها
الأم كانت تدلل عاليا لجمالها الفائق و تهتم بها دون الفتاة الاخري و كان كل همها ان تتزوج عاليا رجلا ثريا يقدر هذا الجمال
و لكن عاليا لم تصبر كثيرا علي جمالها و تصونه فمن الصغر بدأت في استخدام الماكياج و تصفيف الشعر و زاد علي ذلك الوقاحة و الغرور في معامله الاخرين و الخروج الدائم الي النادي القريب مع فتية الحي

كان عشق الفتيات في هذا الوقت من مطلع منتصف الثمانينات الانطلاق الي النادي و المشي في جماعات متلاصقه و المرور من امام حمام السباحة و الملاعب لصالون النادي وهن يتمايلن في دلال و لعلهن يمررن عشرات المرات بهذه الاماكن ضاحكين صاخبين للفت الانظار لعلهن يحظين بنظرة اة ابتسامه من هذا او ذاك الشاب خاصة من ابطال الألعاب الرياضيه .. كان هذا هو كل الهدف 

الأن الفتيات مطامعهم اكثر من ذلك الوصول الي عقد زواج عرفي او رسمي لا يطول اكثر من عامين مع انجاب طفل لا يري اباه عادة 

اما عن عاليا فقد تزوجت اخيرا من ضابط شرطة بعد علقه ساخنة من ابوها بعدما رأها تقبل احدهم في بئر السلم 

يخرب بيت عيونك يا عاليا شو حلويييييييييييييين ..... عيونك




15 comments:

OverFOrty said...

ياااااااااااه
مش معقول رجعتينى لايام زمان و النادى بصراحه وصفك بالتفاصيل الدقيقه دى جعلنى استحضر الصوره بالتفصيل بس مقلتيش كان الشمس و لا هليوبوليس

مياسي said...

حلوة كتير نهاية عليا الجميله
مش عارفه السر في انو معظم البنات اللي بيكونو حلوين اهاليهم بيخربوهم بالدلال

على فكره هاي السلسله اللي انتي عمليتها جدا عجبتني الى الأمام:)

ريما said...

عزيزتي
بتشكرك كتير لانك رح تعملي سلسلة من البوستات عن اغاني فيروز ولكل اغنيه من اغانيها قصه مختلفه لدى من يعشقها
انا لما بسمعها وفيكي تقولي بسمعها بتخيل المشهد واحد عم ياكل خس والمره البشعه وكل هالتوصيفات الجميله
هناك اغنيه لفيروز اخرى اسمها ريما الحندقه وبتحكي فيها ( يلا تنام ريما يلا يجيها نوم ، ريما ريما الحندقه شعرها اشقر ....)
طبعا انا مبسوطه بهالاغنيه لانها الي بحس فيروز بتغيها الي وبس
بعرف رح تحكي شو مغروره
بس انا بهزر معك
بس كلمة حق كتير اسلوبك جميل في ربط الاغاني باحداث واقعيه
يا ريت المره الجايه تكتبي عن اغنية ( سالوني الناس )

Miso soup said...

و يا تري عاليا حياتها كانت ازاي بعد كده و هي فين و بتعمل ايه دلوقت؟

soly88 said...

ما بين عايا فيروز وعاليا مصر الجديده استمتعنا بالذكريات
الفتيات الآن ينشدن الاستمتاع بحياتهن بكل الطرق قبل الزواج ومشاكله
فلم تعد مشاكل الحمل والعذريه عويصه كما فى الماضى

someone in life said...

over forty
ههه انت كنت عايش في نفس المكان و لا ايه
بس ايه رأيك مش حلوة الذكريات ؟
تحياتي

someone in life said...

مياسي

و الله انت اللي جميله
فعلا الجمال الفائق احيانا بيكون سبب للفساد طبعا في حاجات كثير مش مفروض الواحد بيقولها

انشالله اكما السلسله لو عاجباكي و بتشجيعكم

تحياتي

someone in life said...

ريما
اهلا بيكي

شكرا ان البوست عاجبك و اتفضلي اكتبي انت عن ريما و ذكرياتها
منتظرين البلوج الخاص بك
تحياتي

someone in life said...

Miso Soap

عاليا .. عاليا مش عارفة راحت فين اكيد لسه عيونها حلوة
هههه
تحياتي

someone in life said...

solly 88

ايوة بس عاليا دي من مواليد السبعينات يعني واضح ان الموضوع من قديم الزمان ههههه
بنات اليومين دول بيدخلوا في الموضوع علي طول ما فيش وقت يضيعوة
تحياتي

maxbeta3zaman said...

هكذا تكون نهاية المعجبانى ..ودائما نرى ان من يستخسر نفسه فى الناس العاديه يبور ...قديما غنى اسماعيل يس خطبوها اتعززت ..وفاتوها اتندمت ..فالحمد لله ان ابوها لحقها باللى يضبطها

someone in life said...

ماكس بتاع زمان

عندك حق لولا ابوها و العلقه المتينه الله واعلم ايه كان يجري
انا ليا راي ان الام عليها دور كبير

شكرا للزيارة و انشالله بعودة

OverFOrty said...

طبعت كنت موجود ساعتها على حمام السباحه بس شكله كده كان الشمس مش هليوبوليس

someone in life said...

over forty

هههه لا مش الشمس

تحياتي

Anonymous said...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘